القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة بعنوان : ويحدث في الظلام ...

9isas bidarija

قصة جديدة بعنوان ويحدث في الظلام قصة جميلة وبغيتكوم تستافدوا منها و تشجعوني بتعاليقكم الجميلة قراءة ممتعة .

سيرايز مادافاكرز... أنا اليوم غانضيف حزقة أخرى لحزاقي السابقة ... حزقة جديدة حزقها مخي وبغيت نسبقها 😝 نوع جديد لا علاقة تماما بلي سبق أكيد كيف كانعرفو عليا

أحم مهم أول مرة غانديرها هي قصة ولكن قصيرة نوعا ما قولو نوفيلا رومانسية و لكن الجديد هاد المرة هو غانكون أجنبية وي وي أجنبية و لكن بالدارجة ههه ماتخلعوش ماعرفتش واش سبق لشي حد دارها ولكن هاد الفكرة كانت ملازماني شحال هادي و لكن ماعرفتش فين نوطفها ودابا عرفت وعندي أفكار وكانظن غاتشوفوني غانكتب بهاد الستيل بزاف من هنا للقدام غانجولوا العالم شوية ونبعدوا من المغاربة وعوالة نبحث فالتقاليد أخرى و مجتمعات أخرى   أنا راه حسيت بمخي تلحس بتامغرابيت 😔 ونيت غانتهنا من دوك التقاليد و العادات و العراسات الى اخره 
غانكتب مرتاحة بحيث غاتخرج شخصيات من الاسلام احتراما لديننا حيت حشومة 2 مسلمين يديروا ماح ماح وهما مابيناتهوم والوا متافقين معانا ولا لا اوك اوكي لا أطيل عليكم الموضوع شويكيك فشي شكل باش نكونوا واقعيين و عاد قريت بزاف فهاد النوع يعني تشبعت شوية بهاد الستيل غانلقى مانكتب .

عندي مزال نوفيلا اخرى وغاتكون احسن من هادي وعاد غاندوز للمعقول القصة لي لمحت بيها فنهاية الاء و المنحوس و انا عارفة راسي ماكانتقاداش اند ام نات سوري اباوت ايت AND IM NOT SORRY ABOUT IT نبداو قراءة ممتعة أختكم نهيلة NOUHAILA .


كانت 8 دصبااااح ...
صبح مغيم وبارد ولكن ماشي هادئ هدا هو الوقت لي كولشي كايكون متوجه فيه للعمل أو قرايا الى اخره وكاينين لي مزالمنغمين في فراشهوم وماكابنة ختى حاجا فهاد الدنيى تفسد عليهم متعة دالك الدفئ لي هما وسطوا
كانت الطرق و الحافلات والشوارع مكتظة يشكل خانق للغاية ولكن هادشي ماكايمنعش اي واحد من الوصول لوجهتو... سواءا فالوقت المحدد او المعطل ...
أحداث كبيرة وحوارات كثيرة كتم فهاد الثانية فالثانية الموالية غايوقعوا أحداد غاتحدد اتجاهات و مصير لكل شخص على هاد الكرة الارضية و لا خليونا غير فمدينة نيويورك العاصمة الاقتصادية أمريكا وماتعتبر من أهم مراكز التجارة و المال في العالم 
وكيف  معروف على نيويورك بنسبها العالية من السكان لي كايشكلوا العامل لاساسي فاستمرار حياة المدينة كل و أهدافه وشغالوا  و همو وحتى  من الهموم كاتختالف من شخص للاخر  مابين كارتية الى تافهة  و لكن متشاركين فكون أن داك الهم فحد داتوا كايبقى هم و وجودوا مزعج ;;; الا لاحظتوا تانكتب بحال روميكس 

كان متواضع غادي لخدمتوا مع انه خدام في شركة معروفة جدا كان دائما منظم في حياته قهيوة فيدوا ووريقاتوا كرافاطا كوستيم المهم  كان تتعرف علة شي بنات في الحافلة وكانت في مقابلة عمل معاهم بحيث الوقت كلو كان ساكت وكايقارنها مع نساء العالم  كانت فيه الحماسية و الحيوية كان نشيطا فجأة تبدل وهادشي تايشمل حتى علاقتوا بالنساء كان انسان نشيط جدا كولشي هادشي تحول باش يولي انسان ممل بشكل درامي الرحلات و الليالي العابرة و الشهرات مابقاش كااتير اهتمامو نهائيا  حتى من العمل ديالوا لي كان احب شيء ليه و لا يلقى صعوبة فمزاولتوا بالحماس ديال شحال هادي مابقاش مرتاح حاولو صحابوا يحرجوه 

بغيت نشوفكوم تاتشجعوني بتعليق باش نكمل ليكوم 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

⛔ تحذير: المرجوا عدم قراءة القصص المخيلة بالآداب و أنت صائم .