القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة الأرملة الجزء الثاني



قصة الأرملة الجزء الثاني

قصة الأرملة 

يلاه نكملوا

طلع يحيى لدااار من غير نفس ...
كيندم في رااسه اش دااه يوعدهااا بشي زواااج. نهاااار لول ...
دخل لبيت لقااا غزلان تترجع في الحوااايج ..
مهضرش معهااا نيشااان تلاح في ناموسية على كرشو. ..غااطس راسه بين لمخااااد. ..كيفكر شي حل لهااااد. الروينة لي هواا فيهااا
غزلان يحيى...مالك واش كضرك شي حااااجة
تقلب على ضهرو

يحيى...اجي عندي

ناضت عندو بلا عكز عليها تكات حداااه وحطات يدهااا على جبهتو
غزلان..واش ضراك شي حااااجة
يحيى..ضور راسه بلا
غزلان..واشنو مالك شفتك ماااشي تال لهيه

يحيى..الإنسان من تواعد اش خاص يدير

غزلان..بعفوبة ...يوفي حيت راجل هوااا كلمة

يحيى...وخااا هاااد الوعد. يقدر يأدي ناااس خرين

غزلان...معرفتش على حساااب..يحيى علاش تتسول فيااا مالك
يحيى..والو والو غير سولتك

ناضت غزلان تكمل شغلهااا بعد. منعس. يحيى..وهيااا بالها. مشغول بهااااد الوعد. باغة تعرف اشنو هوااا وقالت يمكن بلي عندو علاقة. يداك الوعد لي كانت تتهضر عليه. كلثوم داك نهار....

جااء نهار جديد ..يحيى هبط لمدينة مع صبااااح عندو الخدمة ..وغزلان فاقت على خاطرهااا. فطرات بنشاااط وجمعاااات درهااا ...
سمعاااات ...دقان
مشااات حلات لقاتهااا عدوزتهااا لابسة ومقاااادة ودهوباااات.ودكش

 كلثوم...شتك باقة ملبستي
غزلان...لباس اخالتي اش غنلبس

كلثوم...علاه مفخباااارك والو

غزلان..لا اش بغااا يكون في خباااري

كلثوم...اليوم زعمااا خطبة راااااجلك مغداااش تمشي تحضري وتشوفي زينة لبهة لي ختااااريت ليه

غزلان...كضحكي عليااا ولا أشنو شمن خطبة.

كلثوم...هيااا مفخباااارك والو ايواا الآلة مااشي مشكيل نقولوهااا ليك علاه ديري نفس وتمشي لدار بوك
.ولدي حبيبي سيدي يحيى يحفضو ليااا ربي. واعدني من كاااان يلاه ايتزوج بيك نختار ليه شي عزبة ميكون عندهااا لا تااابع لا متبوع يتزوجهااا واليوم غااادة نخطب ليه بنت صديقتي لالة زينة لبنات. زهور
قلتهاااا وهبطاااات مع دروج كتزغرت وضحك فرحاااانة حيت قلتهااا غزلان
لي خلاتهااا شاااادة من ورهااا باب باقة مصدومة من هاااد الكلام لي قالت ..
ردخاااات الباب بجهد ومشات هزاااات تيلفون كتصوني ليه. وتعاااود ولا من مجيب هوااا لي كان طاافيه حيت خداااام

شيرااات بتيلفون...جاوب جاااااااوب ايحيى. جاااااوب

وقفااااات سيااارة يحيى ..قددداااام الدار معاه باااه
تكلم الحاااج بعد ماااوقف ..هنتااا كيف قلت ليك اتمشي معهاااا دير ليهااا خاااطرهااا. ومن بعد. قول ليهااا بلي معجااابتكش. وعطيهااا شي موصفااات ديال شي بنت مكانينش هنااا من اتبدااا تقلب ليك. ايخرج باصبور لغزلان ولولادك
وديك ساااعة جيهااا لصرااااحة وخود مرتك. وسير من هنااا ..ياك اصلا قلتي بلي خدمتك كااااملة تماك وكاين صالير يكفيكم ايوااا صافي منهااا نيت تضمن مستقبل لولادك

يحيى...زعماا تنجح هااااد الخطة

الحاااج ..ياودي على ضمااانتي تنجح غير خلي بااالك من غزلان لا تعرف صاافي

يحيى ...لا لا مغديش تعرف. ..

الحاااج..يلاه نخليك دباااا

دخل يحيى لدااار كيصفر ويلعب بالسوااارث. مباااغيش يبن لغزلان اش وااااقع كااع
لقهااا في كوزينة باسهااا في خدهااا حبيبة ..مال تيلفون طاااافي صونيتي ليا كنت خداااام. ومن عاود عيط ليك لقيتو طاافي

غزلان...بهدوء ولا ردة فعل ضاهرة على وجهااا ..طاح تهرس

يحيى...كيضحك معاهااا باقي فيه ميتصلح ولا نشريو وااحد اخر

غزلان ..لا رد كتوجد في الشعاااء

يحيى..انااا انمشي ندوش داز اليوم نهار صعيب خودي تيلفوني. ديري فيه كارط ديالك باقي جديد غدا وناااخد واحد ..

غير خرج هوااا ضورات رسهااا كتبكي ..لا لا ميمكنش. ميمكنش يحيى يديرهااا ويتزوج عليااا لا لا ميمكنش
....

دوش ورجع عندهااا الكوزينة لابس ..سيرفيط ..
يحيى...حبيبة انااا انمشي. نشوف الواليدة اش بغاااا ونجي
خرج يحيى وغزلان رجعات لبكاهااا..
غزلان..سير عندهااا سير ...تقول ليك كيف جاتهااا العروسة. ..كتعوج فيهااا وتبكي ..قاتلك جاية ديني معهااا نخطب لرااااجلي ...اععع الله يخد فيك الحق

عشاااات ولادهاااا وهيااا مداازش. ليهااا دخلاتهم البيت ودخلات حدااهم. ونعساااات باغة عقلهااا يرتااااح باااش تقدر تخمم اش دير

اما عند يحيى

كلثوم ..وكيف قلت ليك اوليدي الخطبة درت معاااهم من هنا يومين ..انمشيو باش تشوفهااا وتزيد تعرف عليهااا ولا عجابتك نخطبهاا لولدي رسمي

يحيى..وخاا الواليدة ميكون غير خااااطرك ولكن راه لمااا عجبااااتنيش مديري والو

كلثوم ..صافي الحبيب ديالي


دازت يومين على غزلان. فوق شوك ...
دبرت على نمرة ديال مرات لوسهااا
نبيلة هضرات معهااا وعرفت منها بلي اليوم ايمشيو يخطبو ليحيى
ضنهااا خاب وخاب في يحيى. فوق الحد ..كل احلام وطموحااات لي بناااات في ساعات قليلة تهدمو. ...
موجهااااتوش حيت مغديش تقدر تسمع ديك الكلمة ديال من حقي ولا معجبكش الحال الباب
كانت ضن يحيى مختالف. على رجالة. ..لي عرفت. على زكرياء وباهااا ..لكن صدمتو هواا كانت كتر ...

فاقت من غير نفس كيف كتفيق هاااد الأيام لي فاتت من نهار عرفااات موضوع زوااااج ...

يحيى..مباااتش في دار كيف قال عندو خدمة في مدينة ولكن غزلان عند بالهااا مشى يتقدااا لوااازم الخطبة

جمعت دار وهيااا كتشوف كل ركن منهااا كيف فرشااااتو وقداااتو واليوم وحدة خرى اتستمع بيه ..
شدااااات من رسهااا رافضة تدخل ليهااا هاد الفكرة ديال زوااااج ...

غزلان ...لا لا مستحيل مستحيل نسمح وحدة أخرى دخل لداار لي عطااااتني سعاااادة مستحيل نخليهااا مستحيل

دوزااات داك الصبااااح غير في تخماااام ..حتاا وقيت العاااصر عاااد دخل يحيى باين فيه العياااا...بانت
ليهااا جالسة في سيجور ومخدمة تلفاااازة
قرب منهااا وسلم عليهااا كيف ديمااا ..
يحيى...فين ساهية تلفاااازة هيااا لي كتفرج فيك واقيلة

غزلان...لا والو. والو غير عياااانة شوية

يحيى..مالك احبيبة اشنو ضارك

غزلان..غير العادة شهرية

يحيى..واش فيك الوجع نمشي نجيب ليك دوااا

غزلان...غمضاااا
ت عنيهااا ..مانعة دموع يهبطو..متنكرش بلي شااافت الخوف في عينيه عليهااا والحب واهتماااام ....ولكن غير تفكراااات بلي حتاا مراتو. جديدة ايعطيهااا نفس. شي بدات تتبكي بهسترية وتشهق ...
خلاتو هوااا مخلوع عليهااا كتر ..

يحيى...غزلان. غزلان مالك هدااااي غزلان

والو غزلان غابت على وجود وكيتخيل. غير وحدة خرى شاد فيهااا كيهتم ليهااا ويقول ليهاا كلام زوين بحال تيقول ليهاا ولا مشاااارك معهااا الفرااااش ..

جاتهااا هسترية من البكااا ..ويحيى خاايف عليهااا كيشد. ليهاا في يديهااا بااااش تهدااا ومتقمش وجهااا ..
ملقااا غير يخشيهااا في حضنو ...ويطبطب عليهااا ... وفي بالو بزاف دأسئلة. عياا يخمم سبب اشنو هواا مااافي لخر قال يمكن من العااادة الشهرية ....

غفاااات وماغفات غزلان في حضنو .... كتقنع رسهااا بلي اليوم اخر نهااار اتمتع بهاااد الحضن. ..هزات. رسهااا فيه وقالت..
دي عفاااك لولاد عند ماما. مقداش نقابلهم مريضة

يحيى...حرك راسه ..ونااض داهم عند ام غزلان ..ورجع لدار لقهااا باقة في بلاصتهااا مشااا لصاااك لكان مدي معاه لمدينة حلو وجبد منو بوااااطة مخملية في لون الأحمر ...وقرب من غزلان شد في يدهااا وركب ليهاااا خاتم زواااج متكون من جوج قطع ديال دهب زوين شكل ديالو

كيركب ليهاا فيه وهيااا ديرة ضحكة استهزاااء كتقول مع رسهااا بلي من. مشى اليوم يخاد خواااتم خطوبة. عاد تفكرهااا

يحيى...ركبهم ليهاا وباس يديهااا بصحة وخاااا جاو معطلين

لا رد من عند غزلان غير شاردة


دوش يحيى ...وخرج مبدل عليه لقاهااا ناااعسة او بالأحرى دايرة برسهااا ناااعسة. باش ميقولش ليهاا شي كدبة يخليهااا تنهار قداااامو وتدمر خطاتهااا

غير خرج نااااضت كتجري بزربة. تجمع في الحوايج ديالهااا ولولادهااا وحتااا حواايجو غير مهمين الوراق واي حاااجة مهمة
كتجمع وتقفقف. وكل مرة طل من شرجم بانو ليهااا خرجو ..
وهزات تيلفون ...دوزااات لنمرة لخرة لي هدرت معاها

وقالت فينك قربتي

صافي صاافي انا في دورة 10 دقائق وانا قداااامك

لا لا متجيش حتال لدار راه مخلين شي حد. فيهااا ايشوفنااا ..بقاي حدا سبيطااار انااا انخرج عندك صافي

وخااا

قطعاااات معهااا وهبطاااات. لتحت. هزاات واحد جوج بادز كبار ديال عشرة يطرو. ليصانص طلعتهم لي...الفوق وبدااات تتكب على الفراااش والماريو وكلشي. وتبكي

سمحليااا مخليتي ليااا حتا حل اناااا مستحيل نقبل بمرة خرى. تزوج بيك ولا تشرك معنااا دار لي لقيت فيهاا سعاااادتي. وفرحتي ...

هزاااات. الفاليزة ديالو لي فيهااا الوراق ودكشي لي جمعت وحلات شرجم كيطل في دار ديال حماهاا لداخل ...رماتهاااا. منو

وهبطاات آخرين كانو غير زوج. لتحت الكرااااج لبسات سبرديلة. ..شعلات لبركية بلاما تزيد تخمم رماتهااا وهبطات كتجري مع كان ليل والعروبية كلشي ساد عليه. هزات دوك بالز وتخباااات بين. الحقول وشدات طريق عند. ختهااا عبير لي ما فبلهااا والو من العافية. في بالهاا غير رجل ختهااا ايتزوج عليهاا وبغااات تعونهااا تبعد ومن بعد طلق منو

تحل باب من جيهة لخرى وركباااات غزلان كترعد كاملة. ..
..عبير يلان سربي نمشيو. ناخدو لولاد. ...ونمشيو من هنااا
شافت حالتهااا وهادي ختهااا حفضهااا اكيد. دارت شي حااااجة يلاه اتسولهااا كتسمع الغوت ونااس كتجرى وتغوت ..
عبير...اش درتي هضري اش درتي

غزلان...والو والو سربي خلينااا نمشيو من هنااا يلاه نهزو لولاد ونمشيو. ..

مبقاااات عبير فاااهمة والو ..ديمرااات يالله اتقلب دورة جيهة دار أمهااا بانو لهيااا
جادرمية. ..جاااين
شدااات فيهااا. غزلان بخوف قالت سربي يالله نمشيو دغيااا راه ايشدوني

عبير...اشنو درتي اغزلان

غزلان ..مااشي وقت الهضرة دبااا. دوزي دغيااا ناااخدو دراري. ونمشيو من هنااا

عبير ..معندناااش الوقت ولا دزنااا من وراا دراري نقدرو نلقاااو جنداارم تماااك صاافي يلاه نمشيو لدريكت. لكزااا ومن بعد نشوفو قصة دراري

دخلات عليهم ريحان لي كانت بقات في دار مع حيت عندهااا تربية ...فمهااا بيض وكلهاااا كترعد ... قالت بصوت. مخلوع..
عافية ..العااافية شاااعلة في داااار
غزلان
مجرد منطقت غزلان قفز من بلاصتو من لول وهواا جالس على شوك معجباااه حتااا حاجة غير دير الخاااطر وصاافي ....
يحيى...اش وقع لغزلان هضري اش وقع

ريحان..سرطات ريقهااا وهضرات ..غزلان هيااا لي شعلات العااافية في دااار وهرباااات
كلثوم...خبطاااا
ت جنبهااا ..اويلي على بنت حراااام هااويلي اش داااارت مسخوطة
يحيى ..طار وخااا قالت داك الكلام لكن مصدقش. ..خاايف عليهااا لا تكون لداااخل.

لقااا جندارم ورجال اطفاااء. يالله وصلو كيطفو في العااافية ..لي الحمدالله شداات في في دار فوق وموصلاتش حتاا الكرااااج لي هبطات ليه غزلان بوطة دلفران وقبل تخرج هبطااات حتا مكاااانة ديال ضو
قرب جدارمي من ..يحيى وقال ..الحريق كان مقتصد. .هبط مكانة ضو. وبوطة غاااز لتحت.

يحيى..قال بخوف. مرااتي مرااتي كانت الفوق. بااغة يطلع وحبسو الدركي ..
مكااين والو اسيدي الفوق والو ..

حل باب دااارهم قال لربمااا تكون تماااك اول حاااجة نتاابه ليهااا هيااا الفاليزة لي مليوحة في مرااح مشا هزهااا ودخلهاا لداخل قلبهاا لقاا ورااق ديالو. ودكشي مهم ..

غمض عينه وقال كارز على شفااايفو....غزل
ان
خرج لبري هز سيارة باااه ..ومشاااا نيشاااان لدار والدين غزلان...
دق فتحااات ليه الأم ..رحبت بيه. وقالت
كون غير جات معاااك غزلان نشوفهااا توحشتها

عرف بلي مكيناااش عض حنكو من داخل معصب. ...زفر نفس وقال ..جيبي لياا ولاد خااص نديهم

جابتهم ليه ..هزهم وخرج بحالو ...

كلثوم كتويل والحاااج مصدوم .. تقدم دركي. جيهتم وقال.

حادثة كانت مقصودة اشريف تشكو في شي حد

نقزت كلثوم ..وقالت بغيض وحقد ..هيااا اسيدي هيااا غزلان بركااوي. .هياا لي شعلات العااافيااا وهربات ومرات ولدي كانت هنااا شاااهدة

عطاوهم نعت فين دار والدين دغزلان. ومشاو ليهااا دقو من. جديد فتحت ليهم امها باهااا مكاينش مع تااجر مسافر ..

معاك جندااارم الآلة
تخلعااات ام غزلان وقالت ياااك مكين بااس اوليدي

غزلان هنااا

الأم..لا لا اوليدي مكيناااش راه في دار رجلهااا .

غزلان. بركاوي متهمة. بإشعال حريق بمنزل. الحاااج زين
خاص ندخلو. نفتشو بنفسنااا اشريفة

خلاو الأم مصدومة ودخلو يقلبو عليهااااا ...

ملقاااو والو ..
لا شفتك بنتك ولا هضرت معهااا قولهااا تسلم رسهاااا قبل متزاااد عليهااا العقوبة.

لا تضلمو لي غزلان معدورة مش قليل لي داز عليها


سااااط نفس بعصبية .. ..وقال من تفتح الخط...بهدوء

غزلان رجعي

ردااات وهياااا كتبكي .. منقدرش منقدرش ..مك بلغت بيااا ولا رجعت اندخل الحبس

يحيى...من خاايفة علاش شعلتي العاافية في دار

غزلان..كلشي منك نتااا لي كنت اتزوج عليااا...

رد بغضب ... ..هضرة مااشي دبااا رجعي عند ولادك

غزلان..لا رجعت انتشد..لا لا منقدرش وانهاارت باااكية

اخر. مرة انقولهااا

غزلان رجعي لولادك

تقطع الخط ...بسباب. غزلان لي فقداااات الوعي بسباب البكااا والإرهااق

تنهد مخليتي. ليا حتااا حل اخر نتي لي بغيتي هاااد شي

هز تيلفون ..وعيط من جديد لواحد شخص

قال ليه لي قال وقطع كيشوف لولاد كيلعبو قدااامو في اوطيل لي جااا ليه الباااارح من ورااا الحاااادثة في الفيلاج

بقااا معاهم تنعسو ونااض خرج ... مشااا لداارهم دخل لقاا جو الحزن مخيم عليهم. ...كلشي سااااكت. غير العيلات رجالة خااارجين ..
مشااا نيشااان لبيت لي فيه صاك لي حط الباااارح هزو ومشاا عند مو باس على رسهااا وقال
شاااد طريق اميمتي ومحال نرجع ..لي نطلب منك وعلى وجه حفاااادك تناااازلي على دعوة

خفق قلب كلثوم على اثر كلامو لي دخل كيف رصاصة لقلبهااا..كيفاش
عمرك ترجع. واش بعقلك والا ولدي و لا حبيت نشوفك لا توحشتك اشندير
يحيى...نقاااد الوراق وتخرج. إقامة . ..ونسفط ليك تبقااي تجي عندي ..ديري لي خاااطري وتنااازلي على دعوة

تكلم الحاااج لي عاااد كااان داااخل ...عتابر د دعوة.تنزلت عليهااا ..دار لي تحرقت مش سبابهااا غزلان ولا سبابهاا نتااا او انااا سباب ديالنااا جميع. مك ماقبلت. هجالة ليك مرة. ..اناا بغيت نستر. مرات خوك ويكبرو حفاااادي قدااام عنيااا ..فكرت لسترة ومااافكرة في قلب ديك لبنت
ونتااا لي خبيتي عليهااا داك زوااج الملعون
وهيااا لي غلطااات ولمااات في قلبهااا. ..ولمات اولدي في قلبهااا..ودكشي لي لماتو. تحرق لباارح تولا رماد

طريق سلامة ..ليك

كلثوم...طريق سلامة وغاردك عتااابرو مقدي الله يعونك

هز. داك صااااك وخرج هز عينو. اخر مرة في داار لي جمعاااتهم ايام قليلة لكن خلات دكرياااات كبيرة في قلبهم بزوج


حليت عنيا لقيت راسي في سبيطااار ...حاجة وحيدة لي عاقلة عليهااا اني. كنت تنهضر مع يحيى ومن ورهااا ماابقيت عاقلة على والو ...بغيت نوض بانت لي برة دسيروم فييدي ...
وركت على ديك البوطنة لي تتكون حدا الراس دلمريض ..
بعد مدة قليلة دخلات الممرضة ومعاهاا ختي عبير ...

غزلان..عبير اش وااقع علاش انا هنا

عبير..فقدتي الوعي

غزلان...بغيت نمشي بغيت نخرج من هنااا بغيت نمشي عند ولادي

تكلماات الممرضة...حالة ديالك صحية متسمحش ليك. تخرجي اليوم على الأقل حتا لغدااا

خرجات هياا وشفت في عبير. بتوسل ..
عفااااك بغيت ولادي بغيت نمشي نشوفهم الله يخليك

عبير..غزلان غداا ونمشيو ..راك عيااانة.

قطعاتها قبل تكمل ..بغيت نمشي. هيااا نمشي ولا اقسم بالله اندير حاجة في رااسي ونتفك عيت والله
عبير..ايه سيري باش نيت يقرقبو عليك صحاب الوقت

غزلان...مكيهمني
والو من غير ولادي نشوفهم ...ولي بغااا يوقع يوقع
عبير...غزلان

قطعتهاا..غز لان...انخرج هيا انخرج. اليوم وانمشي عند ولادي. صاافي انااا بيخير

تنهدات عبير ماابيدهاا حيلة مشات جابت ليهاا ورقة دلخروج. ..ووقفات معهاا تخرجات. وشدو طريق. .راجعين لفيلاج وقلب غزلان ممهنيهاش ...

نزلات من سيااارة. بتوتر هزااات رسهاا في دار بانت ليهااا ولات كحلة. عاااد الندم بدااا يسرااا ..فيها الغيرة كانت عامية ليهااا عانيهااا ...
غمضات ..عنيهااا وقالت. ..ياربي تسمح ليااا

دقات في الباب الكبير ديال دار حماهاااا ... حالتهاا حالة وكلهااا خاايفة ...حيت عند بالها ادخل الحبس. .مهم عندهااا تشوف غير ولادهاااا بيخير ...و لي بغات يطرا يطرااا شحال قدها تبقا خايفة

فتحااات نبيلة الباب ..تصدماااات من لقااات قدمهااا غزلان ..يلاه اتهضر باااانت ليهااا كلثوم جاية

كلثوم...هاااادي
نتي اش جاية ديري هناا بقات ليك غير داري تحرقيهااا تاهياااا
غزلان..خرجت كلمة بزز حاسة بنفسها تقيل ..بغيت ولادي فين ولادي

كلثوم..ولادك عاااد تفكرتيهم. مني كنت تشعلى في نار. مكنتش مفكرااهم. اه ولا من. زدتي مع طريق فين كاانو ديك سااع ولادك

غزلان...بدات كتبكي وتشهق ...العااار اخالتي العار حني فيااا وقولي ليااا فين ولادي فين دارهم يحيى

كلثوم..عارك شديه عندك ولادك من عندي بيهم عاهد. ومكينيش عندي

بغات تسد الباب ولكن حبساااتو غزلان وترمات على يدهااا كتبوس فيهااا. ..باغة غير ولادهااا والو تعرف تبوس رجلين مهم تشوف ولادهااا وتاخدهم في حضنهااا...

غزلا.ن مسااامحة اخالتي..عار زكرياء في لي القبر لماااا وريني فين ولادي

سمع البكاااا والغوت ... خرج يشوف شكون لقاهااا غزلان حالتهااا حالة تبكي العدو ماشي تشفيه

الحاااج زين...غزلان بنتي مالك

غزلان..تلفتات ليه جوج دموع من العين. حتا يتلقاو في دقن ..وجها ولا حمر..وزيد عليهاا مريضة.
وعبير شادة فيهاا لا طيح ..
.عمي عفاااك عمي قولي ولادي فين

الحاج..علاه هوماا ماشي معاااك

دورت رسهااا بلا..كانو عند مي. وقالت لياا بلي داهم يحيى من عندهااا..

حاج شاف كلثوم..وتهياا كدلك بدلاتو نفس النضرات ..بحالي عرفو لولاد فين ايكونو


ختي غزلان ختي غزلان..
..ولادك دااااهم يحيى. ومشااا لخاريج

الأرض دارت بيااا وكنسمع هااااد الجملة من لوسي. ..حسيت بقلبي وقف. ...وداااتي تنملات عليااا اطرافي. بردو عليااااا ....ودمعة. لي كانت هااابطة ..تحبساااات ...

طحت في بلاصتي كنشوف في نقطة وحدة ...خيال عبير وشيخي كيباان لي بلي كيهضرو معيااا ولكن انا مقدرااااش نفرز. هضرتهم واش راهم يقولو

حاجة وحدة لي كنسمع وكتعاااود في بالي. هيااا الجملة لي تقالت دبااا شوية

ختي غزلان ختي غزلان..
..ولادك دااااهم يحيى. ومشااا لخاريج

.....صرخة قوية. خرجاااات من قلبي تمنيتهاااا ..تخفف عليااا الألم ولا تعبر بلي كنحس بيه لاكن والو باقة نفس نار شاعلة كتحرق فياااا طرااف طرااف
لا انا حرقت ليه دارو

هوا حرقي روحي ...قلبي وحرق غزلان معاهم .....

غوت. وغوت ..ولكن علاش قلبي باااقي مألم. علاش قلبي كنحس بيه. تهرس ...ياك كيقولو لي تيغوت. كيخفاف عليه الألم علاش انااا غير مازيد. ويتعمق

وسط حديقة كبيرة فيهااا ورد شكال وانواااع ..فرشاااات كيطرو ...كنشوف رااسي جالسة وسط ربيع وولادي جنبي. غفران ورضى...كنشوفهم كبرو مبقاوس دوك. وليدات تلت سنين. ...كنشوف عندهم 8 سنوااات . ولكن حااااجة خرى بيضة حداااهم. موضحااش اشنو هيااا كلهااا بيضة وعلى شكل انسااان ولابسة. كسيوة. بيضة. ...ولكن مبنااااش عيت نحقق فيهاااا وكنحاااول نفرزهااا شكون.

ولكن بدون جدوى..تدهيت. معاهااا ونسيت ولادي ... حتاا تتبااان ليااا ولات كلهااا عااافية شاااعلة بعدت منهااا دورت. رااسي. نشوف ولادي باااش نهرب ملقيتهمش

..غزلان....رضى غفرااااان. رضى فينك ولدي فينك غفراااان بنتي فينكم ...

عبير..غزلان فيقي غزلان رااااك غير تتحلمي.

قفزت ..شادة من قلبي ...كنهج .

غزلان..حلمت حلمة خاايبة بززاف .

رجعت غمضت عيني ..وتكلمت قربنااا نوصلو لطنجة

عبير ..وي واحد نص ساااعة وحناا فيهااا

غزلان..مقالش ليك داك الولد. معااش ايخرج الباااطو

عبير ..معارفش الوقت معااش ولكن اليوم في ليل

غزلان..زعماا نقدرو نلقاااوهم

عبير..اكيد احبيبة اكيد انشاااءالله

دخلنا لطنجة وشديناا ديركت طريق لمينااااء ...غير وصلنااا نزلت من سيارة بحال الحمقة كنقلب ونسول شي يجاوب وشي يسحاب ليه حمقة. ..وصلات عليااا عبير

عبير ..غزلان شدي في راااسك اختي ..لا بغيتي. نلقااااوهم

بدينااا كنقلبو حتاا وصلنااا عند امن المينااء سولاتهم عبير

الأمن..الباخرة الكبيرة لي ماشياا اسباااانياا تحركااات غير دبااا نعت ليناا راهااا هيااا هاااديك

غزلان...لا لا لا اويلي لالا ولادي اعبير ولادي مشااااو

قربت البحر. وبديت تنغوت. بحر جهدي

رضى

غفراااان

رضى
غفرااااان

حالتها كانت حالة وناس لي تماااك كلهااا بقاااات فيهم. ..

مكاااانش ساهل عليهااا. .. تشوفهم وهوماا غااادين. محد الباخرة كتبعد وقلب غزلان. ...كيخفق. وداتهااا. كترخى عليهااا حتا. طاحت مجبدة وسط المينااااء.


تعليقات