القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة الجن العاشق بالدارجة المغربية

 قصة الجن العاشق .  قصة الجني العاشق , قصتي مع الجن

 قصة الجن العاشق

قصتي مع الجن


المهم هذ القصة واقعية وفيها استفادة كبيرة خاصة للبنات وكنتمنا نلقا التفاعل باش منحبسهاش و شكرا لأي واحد ديما متفاعل معايا كنشكركم بزاف وكنتمنا تعجبكم القصة ..
.
.

نعرفكم بالشخصيات العائلة مكونة من أب و أم و أخ و أخت حنى غادي ركزو غير على البنت بزاف فالقصة هذشي علاش غادي نسميوها #أحلام كان مشكل وسط هذ العائلة هو أنهم كان واحد التمييز بين الولد والبنت الي طلبها الولد كدار ليه واحلام العكس مكانوش كيديوها فيها ،احلام كتقرا فالجامعة فعمرها 22 عام بنت كتقرا مزياان كتصلي متبعا قرايتها كانت ضريفة وكان ديما وليديها غير كيغوتو عليها غير هي وخوها كيديرو معاه الخاطر كتمشي تقرا الى رجعت معطلة غير 5 الدقايق كيشدوها كيعطيوها العصة وكدخل لبيتها تخبا فيه وتبقى تبكي مسكينة تقهرت ولات غير منوية ديما خايفة مكتجمع مع حد كتبقى غير بوحدهاا من كثرت المشاكل الي كترو عليها ولات كتمشي للبحر وكتغيب باش تنفس شوي وعاد كتمشي لافاك شحال من واحد حاول يدخل لحياتها معطاتوش فرصة مكانتش من النوع الي كيعجبها بحال هذ العلاقات العابرة بقات على هذ الحال حتى الواحد النهار تعطلت وجات بقات ضربها ماماها لاحت الصاك ومشات كتجري للطواليط (حشاكم ) كتبكيي طالقة الماء باش ميسمعوهاش وكتبكي بشويي باش ميسمعوهاش ويزيدوها المهم بكات حتى شبعت وغسلت وجها ومشات لبيتها ونعست جات فالليل مها خلعتها نوضتها جرتها من شعرها قالت ليها شنو يسحاب ليك راسك ديري الي عجبك وتنعسي فوقما قالها ليك راسك ودخلي فوقما قالها ليك راسك نوضي تغسلي الماعن نوضتها كتبكي مشات غسلت المعان وهي كتبكي وقلبها كيتحرق و سلات دخلت للطواليط سلات بكاها وغسلت وجها ومشات لبيتها نعسات و الفصباح تاني نيت داكشي الي كدير كتنوض كتصلي تفطر كتمشي للبحر شوي وتمشي تقرا على راسها غير كتعطل كتاكل العصاا و بقات حتى الواحد النهار تقهرت ولفات الغواات و العصة والسبان


دخلت للطواليط سلات بكاها وغسلت وجها ومشات لبيتها نعسات و الفصباح تاني نيت داكشي الي كدير كتنوض كتصلي تفطر كتمشي للبحر شوي وتمشي تقرا على راسها غير كتعطل كتاكل العصاا و بقات حتى الواحد النهار تقهرت ولفات الغواات و العصا والسبان صافي ولات تجي معطلة كدخل كيضربوها كتمشي تجري للطواليط كطلق الماء وتبقا تبكي بشوية (أنين) حتى كتسالي وكتغسل وجها كتوضا وتصلي وتنعس بقات على هذ الحال شي سيمانة وهي غير يضربوها دخل للطواليط تبكي حتى تشبع وتجي خارجة المهم مع الوقت #جن فالطواليط ولا كيسمع البكا بشوية (الأنين) وبغا يعرف شكون بقى يتسنى حتى دخلت بقات تبكي وعرف شكون عجباتوو ولا متبعها كل نهار كدخل كيبقى حاضيها حتى لواحد النهار قرر يدخل فيها ولا كيتسنى غير إمتى تعصب ولا تكون على جنابة يدخل فيها واحد النهار دخلت تلاقات باباها قالها فين تعطلتي جوباتو كنت قارية وصافي وجات غادية لبيتها وهو يشدها من يديها بغا يضربها وبقات تغوت وتبكي صافي هنا لقى الجن الفرصة الي يدخلها وسكنها وضربها باها ومشات تنعس ومن تم وهي تقيلة مبقات قادرة لا تصلي لا دير والو حتى قرايتها مبقاتش كتقراها ودكشي كامل من الجن ولا باغي غير ينفارد بيها وتبقا ليه غير بوحدو و أي واحد كيقرب منها كيخيب صورتها قدامو باش متعجبوش المهم البنت صافي تقلبت مبقات لا تقرى لا دير والوو ولات كتخلي حتى مور 12 د الليل كتمشي قدام المراية كدير الماكياج وكطلق الأغاني وتبقى تشطح حتى كتعيا وتنعس ولات منعازلة حتى حاجة معجباها واحد نهار مع الوقت نيت ناضت دارت المكياج وجهدت الموسيقة بقات تشطح حتى دخلو عليها واليديها اش كديري واش منعسوش لقاوها بديك الحالة طفات ماماها الموسيقة وجا باباها يضربها وهي ضربو وهو يضرب وهي ضرب وتغوت تخلعو سدو عليها الباب حتى الصباح عيطو للأطباء المرضى عقليا داوها لسبيطار الحماق وهي مسكينة مفاهما والو ومبغاوش يسمعوها شهراين وهي فسبيطار الحماق كل 12 دالليل كتبقى تغوت وتشطح و فالصباح كيعطيوها فالدويات وداكشي الي كان باغي الجن باش يتفرد بيها وتبقا ليه بوحدو حتى لواحد النهار جا واحد الطبيب كيضور حتى بانت ليه جالسة فالساحة مكدير والو غير جالسة وبنت زوينة ومزال فالشباب ديالها وصافي خونا جاتو فشكل مشا للإدارة عطاوه الملف ديالها جاها داكشي ماشي عادي وماشي ديال بنت حمقة مشا عندها هضرها عوداات ليه كلشي والطبيب واعي شوي مشى عند واحد الفقيه دالرقية الشرعية قاليه جيبها ليا خدا الادن من الإدارة وخداها ليه و عند الفقيه بقى يقرى عليها القرآن بدات كتفركل وكتنفس بالجهد كيدويوها مكتجاوبش قالو ديها حتى الغدا وجيبها وفالليل داك الجن بقى كيعدب فيها حتى الصباح هزها تاني الطبيب عند داك الفقيه وهذ المرة تجاوبت معاه بصوت غليض وممفهومش حتى دوا الجن وعاود ليهوم القصة كيفاش دخل وشنو السبب ديالها حتى سكنها ومبغاش يخرج فالأول بقا الطبيب كيديها للفقيه سيمانة حتى ولات صافا وخرج وواعد يخرج وميبقاش يرجع ولات صافا قالها خاص رجعك لداركوم مبغاتش مشا عند واليديها عاود ليهوم شنو وقع متيقوهش ومبقاوش باغيينها وقالهوم الطبيب بغيت حاجة وحدة منكم قالو ليه الي بغيتي ديرو غير متجيبهاش لينا وقالهوم رضاو عليا نتزوجها وتكون مراتي في سنة الله ورسوله جاوبو باها غير ديها معندنا منديرو بيها صافي الطبيب خرج مشى عند احلام قالها بغيت نقولك شي حاجة قالت ليه قول جاوبها بلي طلبت الزواج بيك من واليديك وافقو وبغيت الموافقة ديالك الى بغيتي وبقات ساكتة شوي وقالت ليه حيت سمعتي ليا ووقفتي معايا ودرتي معايا الي مداروهش معايا وليديا قابلة نتزوجك وصافي فرح وتزوجها وخا هكك وليديها محاملينهاش حتى دازت سنة ولدات صافي من بعد ولاو كيتقبلوها وصافي ولات مزيانة وهنا كانت النهاية ... وكنتمنا من أي بنت تعبد من البكا فالطواليط عارف بزاف دالبنات كيبكيو فالطواليط ولا فالضلام وهاد الجوج عمرك ديريهو بالاخص فالليل وفضلام بكيتي شعلي الضوء بكي وقراي اية الكرسي ونعسيي.... نهاية كنتمنا تكون عجباتكم القصة وشكرا للدعم ديالكوم 

أختكم نهيلة سليمي رمضان مبارك

تعليقات