القائمة الرئيسية

الصفحات

5- قصة خدامة كسالة في حمام الرجال - قصة سفالة مغربية بالدارجة

 

قصة خدامة كسالة في حمام الرجال - قصة سفالة مغربية بالدارجة

مرحبا بجميع متابعين موقعنا قصص سفالة بالدارجة المغربية اليوم انحط ليكم تتمة قصة جديدة و حصرية نتنا تعجبكوم و ماتنساوش تكتبوا لينا الراي ديالكم على القصة في تعليق لتحت ضروري باش نكمل ، احبكم 😍

قصة خدامة كسالة في حمام الرجال - قصة سفالة مغربية بالدارجة

خدامة كسالة في حمام الرجال - قصة سفالة مغربية بالدارجة

كسالة في حمام الرجال - قصة سفالة مغربية بالدارجة

قصة سفالية بالمتياز


لي مزال مابدات القصة ها هي البداية

 https://www.9isas1maroc.info/2021/08/ksala.f7mam.rjal.html

الفصل 45 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

عند مراد.
من قبيلا كايتسنا شي خبر عليها ووالوغا بان ليه الطبيب خارج من الغرفة ديالها ناض كايجري لعندو”كي بقاااات؟؟؟؟”الطبيب”المريضة فاقت هي لاباس دابا”مراد تنهد براحة”يا ربي حمدتك وشكرتك هففف”الطبيب”ولكن فقدات الولد”مراد تلاشات ابتسامتو”ءء ك…”الطبيب هبط راسو بأسى”درنا لي فيدينا ماقدرناش ننقدوه ربي يعوضكم ان شاء الله”طبطب على كتافو”تقدر تدخل تشوفها”قال هاد جوج كلمات ومشا مخليه واقف فبلاصتو مصدومزاد بخطوات ثقيلة متاجه لغرفته ابانت ليه گالسة كاتبكي بحرقة قلبو ضرو من منظرهاغير لمحاتو مسحات دموعها ودورات راسها للجهة لوخرا مراد قرب لعندها ونطق”مايبقاش فيك الحال”

سهام ماجاوباتوش كايتسمعو غير صوت شهقاتها المتتالية لي عيات تكتمهم وماقدراتشمراد”مامكتابش ليك تولدي هاد الولد لي كان غلطة من أساسو إن شاء الله باقي تحملي وتولدي فالحلال نتي باقا صغيرة”سهام كرزات على ليزار بين يديها وضارت شافت فيه بعييونها الدامعين ونطقات”تقدر تمشي”مراد”سهام….”قبل مايكمل جملتو قاطعاتو”دابا مابقيتش حاملة مابقيتيش مجبور تتزوج بيا صافي”مراد دوز لسانو على شفايفو لي جفويلاه غايدوي دارت ليه إشارة بيديها باش يحبس”عفاك سير أمرااااد سييييير”هز راسو بالإيماء طول فيها الشوفة وضار خارج مخليها ربي لي عالم بيهاضرب يديه مع الحيط وغوت تا ضارو عندو گاع لي فالمستشفى جبد تيليفونو من جيبو كايصوني لاسماعيل لي تقول واش بغا يجاوب

الفصل 46 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

جرها من دراعها مخرجها ونطق موجه كلامو لإسماعيل”نهار تبغيها أجي اخطبهاااا من دارها”خرجا وهي كاتبكي مخلين اسماعيل لداخل كاينهج من الأعصابضرب ديك الطبلة تا تقلبات كاملة”اععععععع على زهر دز*ب”جبد تيليفونو تاكايلقا بزاف دليزابيل من مرادعاود صونا ليه يشوف اش كاين”كنت مشغول شنو كنتي باغي”بداو ملامح وجهو كايتبدلو وهو كايسمع لهضرة مراد”وفين هي دابا اش وقع ليها واش بيخير”كولشي تجمع عليه دقة وحدة ماحيلتو لمشكل لي وقع دابة ولا لختو لي فالسبيطارقطع وخرج كايجري ركب فلوطو ديالوداز الوقت دخل للمستشفى كايسول على ختو فينا غرفة تا وراوها ليه

دخل عندها لقاها معنقة المخدة وكاتبكي سرداتها كاملة بدموعهاماحسات غير بشي يد على كتافهاهزات فيه راسها غير شافتو ترمات فحضنو”خووويا”إسماعيل بدا كايطبطب على راسها”ششش ماتبكيش”سهام كاتدوي وهي مزيرة عليه”علاش كايوقع ليا هاكا علااااش عيييت أخويا عييت”إسماعيل كايحاول يواسيها”صافي فيها خير باقي تجيبي اولاد اوخرين ان شاء الله غير هي فالحلال هاد المرة”سهام”خويا مابقيتش باغا نتزوج ومابغيت لا ولاد لا والو بغيت غير نرجع لقرايتي ندمت بزااااف ندمت حيت درت الثقة فداك الحمار وعطيتو شرفي وخنت ثقتكم درت راسي فالأفلام تانا عند بالي غاتكون نهايتي بحالهم

ندمتت بزاف حيت عصيت ربي ماكرهتش كون يرجع بيا الزمان للور”إسماعيل”صافي دابا لي وقع وقع”سهام بعدات ونطقات وهي كاتشوف فيه بترجي”بغيت نرجع لقرايتي مابقيت باغا تاحد فحياتي مراد مابقاش مجبور يتزوج بيا دابا”إسماعيل هز راسو بالإيجاب وقلبو مقبوط عليه وهو كايشوف حالة ختو كي ولات”واخا لي بغيتي”نهار كاتحسي بالغلط ديالك النهار لي كاتلقاي راسك خسرتي شرفك ضحيتي بيه لواحد ماكايستاهلشعصيتي على قبلو ربيوخنتي على قبلو عائلتكحاجة عادية غاتندمي اختيحيت كوني على يقين الندامة آخرتهاولكن ملي كايفوت الفوتماكايبقا ينفع لا ندامة ولا دموع

الفصل 47 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

گالس فالكورنيش عينيه على البحر وعقلو معاهاحاضن وجهو بين يديه و صورتها مابغاتش تفارق عينيهغير كايتفكر دموعها وكيفاش كانت كاتبكي قبيلا قلبو كايضروبدا كايضرب على راسو وكايغوت بحال شي هليبتا جمع الوقفة ومشا ركب فلوطو ديالو مكسيري غاغادي بلاما يشوف قدامووما هي إلا دقائق حتى كان قدام الريسطو لي وقع حداه الحادثدخل متاجه نيشان لعند واحد من المسؤولين لي غير شافو جا عندو كايرحب بيه”موسيو مراد تفضل مرحبا بيك”مراد”ايلا كان ممكن بغيت نشوف تسجيلات الكاميرا ديال الصباح ملي وقع داك الحادث”المسؤول”بالطبع مرحبا مرحبا هي اللولة تفضل معايا”مشا تابعو دخلو لواحد الغرفة عامرا

شاشاتعيط لوحدين من لي كانو تم وقال ليه يرجع بالكاميرات لوقت الحادثبدا كايرجع ومراد مركز معاه تاكاتبان ليه اللقطة فين كانت سهام خارجة من الريسطوغوت بجهد”حبس حبس هنا”لاخر حبس وبدا كايشوف فيهمراد”زيد غير بشوية”بدا لاخر كايزيد غير بشوية تا كايبان ليهم شي حد شادهامراد وسع عينيه”زومييي مزيان”غير بدا كايزومي مراد اوضاحت ليه الصورةكرز على سنانو كايتمتم بصوت خافت”كنت عارف كنتتت عارف”خلاهم وخرج كايجري عاود ركب فلوطو ديالو وكسيرا تا تسمعات جرة الروايض مع الأرض داز الوقت وقف قدام الريسطو لي خدام فيه أيوب هبط كايجري بلاما يسد تا الباب ديال الطوموبيل غير بان ليه كان غادي وهاز بلاطو فيديه مشا نيشان جرو من قرفادتو تا طاح ليه البلاطو

الفصل 48 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

جمعها معاه بروسية تا بزق الدم من فموتجمع كولشي كايفرق فيهم وهو مرفوع فينما جات الضربة ما سوقوشكايضرب ويغوت فمو ماكايخرج غا الكلام الخاسر ولي جا يبغي يفارق كايخلطو معاه تا ما بقا حد يتجرأ يتدخلمراد كايدوي وكاينهج”ايلا ماخليت الزام*ل بوك تغمل فالحباسات راني ولد القح*بة”ركلو ركلة أخيرة خلاه منشور كي شي شرويطة غارق فدماياتوضار كايشوف كولشي داير يديه على فمو خنزر فيهم بنظراتو لي خلعاتهم وزادداز الوقتهبط من لوطو متاجه لعند إسماعيل لي كان واقف كايتسناهقرب وسلم عليه سلام رجولي ونطق”كي بقات سهام؟”إسماعيل”شوية”مراد غمض عينيه كايلتاقط أنفاسو ونطق”إسماعيل أنا بغيت نتزوج بسهام واخا تا مابقاتش حاملة

ولكن انا بغيتها ماشي غير باش نسترها لا بغيتها حيت قلبي بغاها”إسماعيل تنهد بقلة حيلة ونطق”ولكن هي مابغاتش”مراد”أنا نقنعها”إسماعيل طبطب على كتافو”ماتضغطش عليها دابا مابغيتش يتزاد عليها الحال”مراد كايدوي وعينيه فبلاصة اخرى”ماتخافش”إسماعيل”دابا باقا متأثرا من أش دار ليها داك الزام*ل مانظنش باقا غاتتيق فشي واحد أصلا”مراد كرز على يديه”غانقنعها”إسماعيل”ايلا سمعت بلي قلقتيها ولا شي حاجة ديك الساعة هضرة أخرى أمراد غاننسا اش درتي على قبلي”مراد”ماتخافش مانقدرش أصلا”إسماعيل هز راسو بالإيماءجرو ومشاو گلسوتا نطق اسماعيل”نسيت ما قلت ليك غاتمشي معايا نخطبو”مراد باستغراب”شكون غانخطبو؟!!!!”إسماعيل بابتسامة”الكسالة”


الفصل 49 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

مراد مصدوم”كككسالة؟؟ بحالة سمعتك قلتي كسالة واش منيتك؟؟”اسماعيل خنزر فيه”وي كندوي عليها “مراد مصدوم كيشوف فيه وساكت كيتسناه يقوليه راه غا برانك هذا و يبداو يضحكووولكن انماا العكس باين على ملامح سماعيل الجدية و بلي ماشي كيتفلا…اسماعيل…”دابا شنو غتمشي معايا و لا لا؟”مراد مزال مصدوم و معارف ميقول”ساط واش متأكد؟؟؟ “اسماعيل تنهد”مراد انا عارفك مصدوم دابا حيت جيتك بحالا حماقيت و لا هرب ليا مي صرحة معرفتش شواقع ليا ولكن انا باغي ديك البنت حلالي “

مراد تنهد كيفكر هو براسو راه اسراتو سهام لي كان اصلا گاع مكيشوف فيها شوفة هي لخرراا ودابا ولا كيشوفها جزء مهم من حياتو فظرف قصيرمراد طلقها بواحد تنهيدةة”سكااار ولا شكلاط؟”اسماعيل بعدم فهم”كيفاش؟”مراد بدا كيضحك”ههه ومالك اصاحبي الحب كلخك كندوي واش نخطبوها بسكار و لا شكلاط ؟”اسماعيل شداتو ضحكةة”علاه فين كانو جدودنا كيخطبو بشكلاط؟ نوض نوض نجيبو سكار ابتسام و كنعرفها ندي ليها شكلاط دوبو وتكسلني بيه ههههههههههه”مراد مقدرش يشد ضحكة تاهو بدا كيموت بضحك”وحسدتك اصاحبي اتولي تكسلك مراتك مزييااان”

اسماعيل بداا كيموت بضحك و خرجوو..ركبو فلوطوو و مشاو المحل تجاري دياال مراد نفسو لي دا ليه بتسامبحكم مراد عندو محلات فسوق تجاري …خداو بدل جديدة و لبسوهم تماك نيت بلا ميمشيو تا لدار دازو عند حلاقعدل ليهم شي تويشياات…خرجو ومشاو جيهت واحد محل المجوهراتخداا منو شي تويشيات خفاف لبتسام بما انها غا خطبة …ومكثرش لميعجبوهاش فكر تا تيجيبها و تختار لي بغات….خرجو وقصد ثاني واحد محل اخر ديال مكياج خداا منو دكشي الضروري كيف وصى البنت عمرات ليه البواطات…خرجو و ركبو فلوطوو…ضور اسماعيل ابيل و بقا شحال عاد قطع…مراد…”مع من كنتي داوي؟؟”اسماعيل…”غير سهام بغات شي حاجة على حق اترجع تقراا”مراد”انا غنبقى نديها و نجيبهاا!”…

الفصل 50 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

اسماعيل مجاوبوش…خلاه وكمل على طريقو…تا وصلو لحومة ديال ابتسام….هبط جنب واحد الحانوت…خداا من عندهم جوج كارطونات د سكار..وشي حليب و شي تويشياات خرين…دارهم فلوطو…و كملو بزز بش دخل لوطو لزنقتهم لي مضيقة و كثرت بنادم وبراهش لي اول ما شافو طوموبيل شداتهم ايموراجي بحالا شافو كريستيانو رونالدو بطبع هد طوموبيلات كيشوفوهم غا فالافلام..جاتهم عجب تجي تا حومتهم..عيالات مدليين من شرجم…وشيمن قوة الفضول هبطو حطو كراسة فباب دار..يراقبو دكشي عن قرب…

🖤عــــند إبتــــسام🖤
لي كانت يلاه گالسة تكحل فعينيها مقاداها فرحةةجنبها اية تنقز من هنا و لهيه تتقاد حلوة و واحد صينيةة ديال الكيسانلبسة قميص فالموف باارد شوية…كتشوف ف ابتسام لي لفرحة خارجة من تحتها خخخ.. .كتقاد عكار على فمهاا لبسة بدورها قفيطين تسلفاتو من عند ايةةلي بدورها شفراتو لختها خخخشي يشفر لشي…اما سفيان ممسوقش ماشي فهاد العالم باقي بحوايجومبدلهومش..شاد فيدو تيليكوموند و كيقلب فقنواتاية مرة مرة كضور تشوف فيه و ضرب بعينيها على حجرو…تتفكر دكشي لي شافت ديك مرة كطلع معاها سخانة و حنوكها كيحمارو…كترجع تهبط عينيها و تكوز تعطيه بطرماحتهااوتاهو مرة مرة كيهز راسو فيهم كيلقاها مكوزة ليه…كيستغفر الله ويدور وجهووكيحتارمها زعماا…

شوياا سمعو دقان فالباب….بزرباا تهزات ابتسام دخلات لواحد دخيلة كانت كوزينة زعماا تخبات فيهااوهبطات خاميةةسفيان تقاد فالگلسة و اية مشات كطير تحل الباب تا وقفها صوتو”دخلي عند ابتسام غنحل”هزات راسها بواخاا و تبعاتها مخبيات تحت الخاميةةو كيطلو من ثقابي لي فخاميةسفيان تنهد و حل لباب…دخلو وحطو دكشي عاد سلمو سلام رجولي…دخلهم سفيان لشب صالون لي كان صغيور. و فيه شريجم كيطل على زنقة…اسماعيل تنهد و عينيه كيضورو عليها باغي يشوفها توحشها…مراد شافو ساكت و سفيان ساكت و هو يهفط ليه على رجلو تا قفز..مراد ببتسامة صفرا”هه قول قول اصاحبي علاش جيناا!!”

الفصل 51 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

“حم مهم كنضن اخر لقاء كان شوياا ماشي فمحلو ولكن دابا كنضن هد لقاء فمحلو…و انا جاي طالب راغب فيد بنت ختك ابتسام لقبلتي “سفيان بتاسم…”مرحبا محدك جيتي و بيديك عامرين و نيتك حسن شكون انا بش نردك؟ لكانت هي باغياك انا معندي منزيدكم من غير الخير ديك بنت امانة من ختي الله يرحمها و بحال ختي صغيرة منبغيش ليها المضرة وتفكر وقتما بغيتي ضرها اتلقاني قدامك”سفيان تنحنح وعيط لابتسام…لي غير سمع سماعيل سميتها قلبو بدا كيضرب بجهد….تا كيحس بيه ايخرج…بتسام لي فكوزينة هازة واحد صينطيةة فيها كيساان د قهوة كتقفقف…

كيسان كيتزعزعو فيديهااا”اووييلييي اصحبتي واش نتي متأكدة من هدشي ؟ راه والله تا يقبرني هنا !”اية كضحك”وغير سيري يا هبيلة متخافيش معندو ميدير ليك”ابتسام شداتها القفقافةةهازة ديك صينيةة و كتمشى وتشطح…بقوة الخلعة …دخلات عليهم و كلها كتقفقف…تمشات جيهت خالها و عطاتو يهزتاهو هز كاس و تمشات جيهت مراد….لي كان ايهز كاس و هي تنقز”لاااا لاا هز هز اخر..”مراد….”هه ياك قهوة قهوة؟”ابتسام”اه دكشي علاش هز هادي”

مدات ليه كاسجاتو فشكل هز تاهوو و هي دوز كتقفقف مدات كاس لخر اسماعيللي كان شاارد فيهاا مكرهش ينوض ياكلها من قوة مجاتو على گانتو و مع قفيطين جاها مزير على خصرها و من تحت فخاض جاها بحال شي حوتةةبرز ليها لطاي مزيان…هز كاس و هو ساارح فيهااحطات صينيةة و تكمشات حدا خالهاا…شوية تبعاتها اية حطات طبسيل ديال كاوكاو و اللوز…و جبدات كرسي گلسات عليه…و حطات رجل على رجل تا بانو سيقانها البيضين ورجلاتهااسفيان شاف فيها محملش راسو قدام رجال…”اية اجي عاونيني نهزو هدشي”

وقفات اية تابعها يهزو سكار و تقدية لي جابو …دخلوها كوزينةة تا حطو اخر كارطونةةيلاه بغات تخرج و هو يجرها سفيان من يدها تا تزدحات مع حيط…اية قلبها بدا كينبض و شفايفها كيترعدووسفيان محس برااسو تا هبط بعينيه لشفايفها و كيدوي…”كنعجبك؟”اية كترعد بين يديه. بزز بش كطلع الهضرةة كتحس بلسانها سرطاتو”ششووييةة”سفيان كيدوي و كيخشي يدو مور ظهرهااكيحل ليها خيوطة د قفطان…”غير شوية؟؟”اية تبوريشة طالعة معاها كتفكر داك نهار فسطح كتشدها سخفة رجليها كيخواو عليهاا”بززاف “سفيان حل

الفصل 52 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

خلاها و خرج و خيوطة د قميص بين يديه…خشاهم فجيب سروال…و خرجلقا ابتسام غارقة فحوايجها و اسماعيل حال فمو فيها و مراد شاد تيليفون فيدو كيخربق فيه…دخل و گلس تابعاه اية هازة القميص بيد خخخ دكشي مجرجر فالارض گلسات و كلها تترعد و حمراا..ولكن تا واحد ممسوق ليها ..مراد …تنهد و قرر يدوي صاحبو لعول عليه بقااو هنا”مهم سي سفيان راه الخبار فراسك جينا طالبين راغبين فيد لالة ابتسام طبعا لقبلات “سفيان شاف فبتساام لي كون لقات لحيط تحفرو بضفارها و تخرج منو من قوة الحشمةةالبنت واخاا تكون ضااسرة و مقزدة قدما كانت فهاد نهار تتولي كي خروفةة…

و كي مشيشةةسفيان بتاسم…”السكوت علامة رضى…”اسماعيل ضحك و هز داك كاس القهوى يلاه جغم منوو هو يبدا يبزق و يسعل”مالح مالح مالح”اية تهزات من بلاصتها تتجري جابت ليه منديل و كاس د ماء بش يشربابتسام شادة نتافضات من مكانها غادة لعندووتتمسح ليه جيهة قلا**ويه بيدهاا …لي تحرقو محيلتو قهوة سخونة محيلتو مالحةة…خخخخ وسيرو تبعو الافلام تركية راه اتخرج عليكم…حط سماعيل كاس وخدا كاس د ماء جغمو كامل…تمشات بيه ابتسام غادة بيه لطواليط..مخليا اية گالسة حانية راسها كانت فكرتها مكرهاتش تريشها ..على هد الافكار…اما واحد مراد باغي يضحك و شاد راسو…سفيان شاف فاية”ملحة فقهوى؟ “اية هزات كاتفهاا”غير بغينا لعبو معاه شوية”سفيان مخنزز”تلعبو معاه؟؟ “گلس و هو مخنزر …مخلي اية محاملاش راسها

🖤عــــند إبتــــسام🖤
دخلاتو لطواليط لي كانت فيه جوج خطوات صغيوراا بزافوبدات تمسح ليه وتبرد ليها البلاصة تسووط فيهاا…تا برد شوياا ورجعات ليه روح..مشات كطير كبات ليه كاس د العصير يحيد بيه المداق من فموو…عاد شوياا خنزر فيهاا”سري لي جاي نخطب”ابتسام وعينيها غرغرو”والله تا هي لي قالت ليا ديريها بش يتفكرك بيها”اسماعيل مخنزز”نيت راه قالت ليك صح هي لمشيت دابا و خليت موك”ابتسام شداتها البكية حنات راسها عارفة راسها مدارت فيها ميصلاح…اسماعيل تنهد و شاف فيها طلعها و هبطهاا و عض على شفايفوو”احححح الحريق الحريق”ابتسام نقزات من بلاصتها”شغندير شغندير..”اسماعيل كيمثل”المساج المساج..”دخلها و رد باب الطواليط..وهبط سروال شويا مخلي غا بوكسوور..”ديري ليه مساج


الفصل 53 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

گلس و خرجات اية تاهي گلسات حداهاا و بدات تقرص فيها من فخاضهاا”تتكف**تي ليه الماسخةة مم”ابتسام خنزرات فيهاا”وصافي هنيناا”كيدويو بهمس…مخليهم كيشوفو فيهم…سفيان مد ليهم العاصيرة وحيد ديك قهوة”هاكو اسيادنا مرحبا بيكم…”مراد…شاف فساعتو ساعتين وهوماا مقردين و مزال مقالو تاشي جملة مفيدة”حم مهم محد ابتسام قابلة و كذلك اسماعيل شبان ليكم لبسوهم خواتم؟؟؟”سفيان”لالا اسيدي بلاتي…ميمكنش”اسماعيل…”كيفاش؟”سفيان…”افيناهوما واليديك؟؟ نت جاي و جايب معاك صاحبك اولا لا؟”اسماعيل تنهد…”ملقيتش وقت بش نشرح ليهم و نجيبهم معايا مرة خرى نجيبهم..

“سفيان…”وشتي هد مجية نعتابروها جيتو دويو فبنت مني تجيب واليديك ديرو خواتم ساعتها و ندويو على عرس..ان شاء الله”اسماعيل فكر صرحة مقال عيب من حقوو”ممم اوكي…”گلسو كياكلو ….تا كتحس ابتسام بشي رجلين طالعين مع سيقانهااهزات راسها بان ليها سماعيل عادي كيجغم من كاسو…ضورات راسها و رجعات لور شوياا بانو ليها رجلين اية…خنزرات فيها و قرصاتها”كوني تحشمي..”اية شداتها الضحكةة”مممم تحليتي يا طحبة سحاب ليك هو هههههه”بداو يضحكوو بيناتهم…اما مراد بالو مشغول ….

كيتسناا تصاور يوصلو ورجلو كتركل ….شاف فيه سماعيل”مالك اصاحبي عندك شي بلان؟”مراد هز راسو بلا…”بلا متشغل بالك …”رجع لور..كيفكر…تا وصلو اشعار فواتساب دخللقا تصاورها كضور فمحلات ومعاها ماماهااتهدن شويا حيت معاها مها…شاف گاع تصاور جات زوينة بزاافبتاسم بلا ميحس…علاش كان غافل عليها و هي غير فجنابوواخاا بريهيشة و صغيرة و مراهقة ولكن مميزة سبيسيال…بتسامتها عنادها شوفاتهاافيها شي حاجة غير الكل…اييي هذا هو الحب …بدا كيطرق باب سي مراد…..الزهواني ..

هز وحدة من دوك تصاور و دارها فخلفيةةو بدا كيضحك…شربو داك عصير و ناضو…اسماعيل جبد ايفون 11 اخر مكاين من جيبو و مدو لابتسام”نبقاو على تواصل راه فيه نمرة و كونيكسيو وكولشي…”ابتسام قلبها ضرب..شداتو تترعد…خرجو و خرج معاهم سفيان…ابتسام بدات كتنقز هي و ايةةو يحلو فبواطة ديال تيليفون…كان زوينة دهبي ابتسام جنونها بحال هد تيليفونات…حلاتو و خدماتو و بدات اية كتعلمها تخدم بيه حيت كتفهم شوياا فهدش

الفصل 54 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

سفيان رجع دخل لداخل بانت ليه آية كاتلبس فالكاب ديالها باغا تمشي طلعها ونزلها”نوصلك؟!”شافت فيه وابتاسمات”واخا”دار ليها اشارة باش تدوز سلمات على ابتسام وتمات غادا قداموتا خرجو من الدار سد الباب موراهشاف فجنابو الزنقة خاوية تا قرب شد ليها فيديهاهي غا حسات بيديه لي شبكهم مع يديها طلعات معاها التبوريشة من صبعها الصغيروالفراشات بداو يلعبو فكرشهامانطقات بتا كلمة غير ابتسامتها لي ماقدراتش تجمعها گاع الطريق تا وصلوشافت فيه ونطقات بخجل”شكرا”يلاه غاتنصل يديها من يديه تا حسات بيه لصقها مع الحيط ووجهو قريب لوجهها بزاف أنفاسو كايضىبو على وجهها شي لي خلا السخونية تطلع معاهاماقدرش يصبر قدام شفايفها لي كايترعدو قدامو

هبط كايمص ويعض فيهم ويديه خدامة كاتحل ليها فالكاب صافي صبرو تقاداأما آية ترفعات مع قبلاتو حاسا براسها فوق الغيوم باغا توقفو ولكن يديها ثقالو عليهاتهزات تال للفوق وتحطات فاش حسات بقبلاتو الدافية على عنقهاحيد ليها الكاب لاحو كانت لابسة من التحت غا سوفيطمةهبط ليها السميطات وبدا كايوزع قبلاتو فكتافهاأما هي وصلات لقمة النشوة ديالها مابقاتش قادرة تحبس آهاتهانزل ليها ديك السوفيطمة تا تدفق قدامو صدرها مع ماكانتش لابسة السوتيامز*بو شد العلام وهو كايشوف داك الصدر واقف ورويساتو تا هوما لي واقفين

الفصل 55 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

نزل كايمص فيه ومرة مرة كايعض عضات خفاف مستسمتع بآهاتها وتوحويوهاماسمعو غا شي صوت موراهمآية تخوا ليها الما فالركابي فاش سمعات صوتوضارت عندو بالعرض البطيء مخرجة عينيها قلبها غايخرج من بلاصتو”ب….. بابا”

💞في جهة أخرى💞
شادا تيليفونها غاتطير بالفرحةتاكايوصلها شي ميساج فالواتسابدخلات كاتجري كان اسماعيل ديجا مقيد نمرتو تميلاه غاتجاوبو طلعات ليها كايصوني ابيل فيديوجاوباتو دغية والضحكة واصلا لضروسهااسماعيل بصوت نعسان خلا سليبها يفزگ”توحشتك”ابتسام شوية غاتذوب فبلاصتها”ياك يلاه كنتي معايا”اسماعيل”غا دقيقة بلا بيك كانتوحشك”ابتسام ولات غاكاتعض فضفرانها بخجلاما هو عينيه غير على صدرها لي فاش كاتتحرك كاينزل ليها التريكو وكايبان نصونطق وريوگو شوي يطيحو”نزلي داك التريكو”ابتسام بعدم فهم”نعام!!!”اسماعيل”نزلي داك التريكو”ابتسام مع فهمات قصدو ولات حمرة كي ماطيشةاسماعيل”اه ومنها نيت وربني طبو*نك واش غوز”ابتسام صافي هنا گاع ألوان الطيف دازو فوجههابدات كاتبلع فريقها لي نشف”ءءءءءء بغيت نمشي ننعس جاني النعاس”

الفصل 56 من قصة كسالة في حمام الرجال 🌶🌶

اسماعيل”امم سيري سيري غا تسناي تال نهار نتزوجو غانولدك التوام النهار اللول”ابتسام حنيكاتها تزنگو”ءءء تصبح على خير”قطعات عليه عاضا على شفايفهاماحسات تا بدات كاتضحك غا بوحدهاتخشات ففراشها معنقة الوسادة وكاتبني أحلامها معاه فمخيلتها

💞في جهة أخرى💞
گالسة فبيتها شادا تيليفونها وطالعا هابطة فالأنستغرام تتلف الوقتتاكايطلع ليها الانستغرام ديالودخلات طالعا هابطة فيه وكاتشوف فتصاورو مطولة فيهم الشوفةما حسات غير بشي همسات حدا ودنيها”ديري غا جيم بعدا”قفزات من بلاصتها لايحا التيليفونقلبها ولا كايزدح وولات كاملة كاتترعدحكات عينيها تتأكد واش بصح ولا غاكاتتخيلتا وسعات فيه عينيها ونطقات”كيفاش تا دخلتي للهنا”مراد اشار ليها للشرجمسهام بارتباك”خرج دابا يشوفك شي حد”مراد بدا كايقرب ليها ببطء وهي راجعة باللور تاتضربات بالحيطحاوطها مع الحيط مكالي بيديه مقرب وجهو تال عندهاونطق بهمس”ماتوحشتينيش زعما”سهام صدرها ولا كايطلع وينزل قربهم وترها”ءء بعد عليا”مراد بابتسامة جانبية”ولا مابغيتش”سهام يلاه غاتغوت تا سد ليها فمها بقبلة خلاتها تتكوانسا فبلاصتها بدون أي حركة



                كتبو UP فتعليق لتحت باش نكمل ليكوم يلاه يلاه 💗

أنت الان في اول موضوع

تعليقات